أخبر صديق

بنك البحرين والكويت يتيح لطلبة معهد BIBF الاستفادة من قرض التعليم
13-06-2022

أعلن بنك البحرين والكويت، البنك الرائد في مجال الخدمات المصرفية للأفراد والمؤسسات في البحرين عن توقيعه إتفاقية مع معهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية (BIBF)، لتوفير "قرض التعليم" الميسر لدى البنك للطلبة في جميع مراحل دراستهم والمقبلين على الدراسة في المعهد والذي يتعاقد مع عدد من الجامعات الدولية المرموقة.

ويذكر أن هذا القرض موجه بشكل خاص الى أولياء أمور الطلبة الذين يودون بالحاق ابنائهم بالبرامج الاكاديمية او المهنيين العاملين الذين يرغبون في نيل مؤهلات مهنية او عليا وذلك لتيسير أمور تسجيلهم في البرامج الاكاديمية والدورات المهنية التي يقدمها المعهد بمزايا خاصة من بينها معدلات فائدة تنافسية، وعملية موافقة سريعة، وشروط سداد مرنة.

وقال الدكتور عادل سالم، مدير عام الخدمات المصرفية للأفراد في بنك البحرين والكويت،إن توفير "قرض التعليم" أمام طلبة معهد  BIBF  يأتي ضمن برنامج البنك الطموح لدعم الطاقات الوطنية في مجال التعليم من جهة، والحرص على مواصلة رفد القطاع المالي والمصرفي بالكفاءات الوطنية المؤهلة والمدربة والقادرة على مواصلة مسيرة ريادة هذا القطاع. وهذا القرض أيضاً يأتي في إطار خطة التعافي الاقتصادي واستراتيجية تطوير قطاع الخدمات المالية (2022-2026).

وقال "يسرنا تقديم هذا القرض الذي يندرج في إطار القروض التشجيعية التي يقدمها البنك وتقوم بدور فعال  في تسهيل وصول شبابنا إلى التعليم الذي يطمحون إليه، العالي والمهني، وإطلاق قدراتهم وتفعيل إمكانياتهم ورفع مساهمتهم في بناء المستقبل المشرق لوطنهم".

من جانبه أكد الدكتور أحمد عبد الحميد الشيخ المدير العام لمعهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية (BIBF) أن "قرض التعليم" من بنك البحرين والكويت من شأنه تشجيع المزيد من الكوادر الوطنية على الالتحاق بالبرامج النوعية المتقدمة التي يقدمها المعهد وتلبي بكفاءة وفاعلية احتياجات القطاع المصرفي والقطاعات الرديفة من الكفاءات القادرة على شغل الوظائف النوعية والتخصصية.

واشار الدكتور أحمد إلى أن التعاون في مجال هذا القرض بين معهد  BIBF وبنك البحرين والكويت يأتي في إطار الشراكة المتواصلة والمثمرة بين الجانبين في كثير من البرامج التي تصب جميعها في خدمة القطاع المالي والمصرفي والتنمية بشكل عام في مملكة البحرين.

View complete sitemap